Gahzali

منتدى عائلة الغزالي


    النقرس داء الملوك

    avatar
    Admin
    Admin

    عدد المساهمات : 7860
    تاريخ التسجيل : 14/02/2009

    النقرس  داء الملوك  Empty النقرس داء الملوك

    مُساهمة  Admin في السبت مارس 31, 2012 4:53 am

    النقرس داء الملوك

    جاء والدي إلى البيت **
    في أحد الأيام وأخرج من جيبه ورقة صغيرة عليها أرقام لم أفهمها وأخبرنا أن هذا تحليل دم عمله في أحد المختبرات وأخبره المسؤول عنها أن حمض البول مرتفع عنده وأنه مصاب بمرض اسمه النقرس أو داء الملوك ومن يومها حرم علينا أكل اللحم حتى في المناسبات حتى لا يزداد مرض أبي فما هو هذا المرض الذي حرمنا من أكل اللحم عشر سنوات

    هذا ما سألني إياه أحد **
    الأشخاص وللإجابة عليه أقول :

    أكل كثير وشرب كثير **
    ونوم كثير وعدم حركة في جسم بدين ترهل هكذا كانت حياة ملوك الماضي وهذه هي العوامل التي تساعد على الإصابة بأحد أنواع الروماتيزم الذي يسمى النقرس والذي يطلق عليه أيضا داء الملوك إذ لم ينج من الإصابة ملك من الملوك القدامى

    وتلعب الوراثة دورا **
    هاما في تهيئة أسباب هذا المرض الذي يختص الرجال بنسبة عالية من إصاباته الرجال الذين يسرفون في الأكل والشرب وتقل حركتهم
    ولكن ما يجب أن يعلمه الجميع أن النقرس مرض مفصلي يتجلى بأعراض ومظاهر تصيب المفاصل ولا يمكن الحكم على مريض بأنه مصاب بالنقرس لمجرد ارتفاع حمض البول في دمه والذي قد يكون لأسباب كثيرة
    أي أن النقرس مرض مفصلي وليس قراءة لرقم مخبري وهذه هي الحقيقة الأولى

    والسبب المباشر **
    للإصابة بالنقرس اضطراب في الهضم والاستقلاب تنشأ عن زيادة حمض البول في الدم عن ثماني مللي غرام لكل مئة مللي لتر دم وهذا إما أن يكون بسبب زيادة الوارد من البروتينيات التي ينتج عن هضمها تشكل حمض البول أو النقص في إطراح حمض البول من الجسم والنتيجة زيادة حمض البول في الدم بحيث يترسب الفائض منه في أنسجة المفاصل بصورة أشبه بالزجاج المجروش فيحس الإنسان بآلام مبرحة تستمر عدة أيام حتى يمتص الجسم هذه البلورات ثم تتكرر العملية على فترات متباعدة تتقارب تدريجيا مع مرور الوقت وإهمال العلاج

    وبداية المرض تحدث **
    فجأة ليلا والإنسان الذي أصيب في فراشه يوقظه من نومه ألم حاد في إبهام القدم ، يعقبه تورم الإصبع واحمرار ولمعان جلده ، مع ارتفاع في درجة الحرارة ورعشة وتستمر هذه الأعراض عدة أيام
    وهو عادة يصيب إبهام القدم في 70%
    من حالاته ومفصلا من مفاصل الجسم الأخرى في نسبة العشرين في المائة الباقية وقد يكون ضغط الحذاء على إبهام القدم هو العامل المباشر لاختيار النقرس لهذا الجزء بالذات لبدء عدوانه

    ونتيجة الالتهابات **
    والهجمات المتوالية قد يمتد المرض ليصبح النقرس مزمنا وتظهر عقيدات على صيوان الأذن تسمى التوفات وقد تصل المضاعفات إلى إتلاف المفاصل وتخريبها وتشكل الرمال البولية وإتلاف أنسجة الكلى وحدوث الفشل الكلوي


      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين ديسمبر 09, 2019 5:34 am